عــاجــل : اخر التطورات العسكرية بين قوات الحماية الرئاسية ومليشيات الانتقالي في أبين .. تطورات متسارعة !!

عاجل

قتل قيادي ميداني في ما يسمى المجلس الانتقالي الخميس في اشتباكات مع القوات الحكومية بمحافظة ابين (جنوبي اليمن) ؛ وقال مصدر عسكري ان مليشيات الانتقالي اعترضت طريق قوة عسكرية تتبع الحماية الرئاسية في منطقة احور كانت في طريقها الى عدن.

 


واوضح المصدر ان الحماية الرئاسية حاولت تجنب الصدام مع مليشيات الانتقالي الا ان الاخيرة اطلقت عليها النار ، فضطردت للرد ، ومواصلة طريقها ؛ وتمكنت قوات الحماية الرئاسية.من المرورو بعد الاشتباك مع الانتقالي في احور ووصلت الى شقرة في طريقها الى عدن.

 

يذكر ان هذه القوات المكونة من اطقم وعربات عسكرية كانت قد تحركت قبل ساعات من شبوة واتجهت عبر الخط الساحلي لتصل لاحقا الى شقرة بأبين في طريقها الى عدن لتأمين قصر معاشيق الرئاسي بكريتر عدن ، تنفيذا لما نص عليه اتفاق الرياض.

 


إلى ذلك اتهمت وسائل إعلام موالية لما يسمى المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا ، حزب الإصلاح، بمحاولة الزحف من محافظتي مأرب وشبوة باتجاه محافظة أبين، جنوبي البلاد، وشن أول هجوم على مدينة أحور، بعد توقيع "اتفاق الرياض" الذي رعته السعودية، بين حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي، والمجلس الانتقالي الجنوبي.

 


وفي سياق متصل حذر رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، الأربعاء، من أي محاولة لإفشال اتفاق الرياض الموقع بين حكومة الرئيس المؤقت عبدربه منصور هادي والمجلس الانتقالي، معتبرا ذلك "محاولة لتوجيه البلاد نحو مسار الهدم مجددا".


وتزامنت تصريحات رئيس الحكومة، مع تصعيد متسارع من جانب ميليشيا الانتقالي الذراع العسكري للإمارات في اليمن ، بالتزامن مع تصعيد عسكري حوثي اخر في الحديدة  .